جامعة القاهرة للتعليم المفتوح - منتديات المنار التعليمية

منتديات طلاب التعليم المفتوح جامعة القاهرة .. تعليمية - ثقافية - اجتماعية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

  العلاج بالطاقة ( الريكى )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Hamdy
Admin.
Admin.


مركز التسجيل: Alex


مُساهمةموضوع: العلاج بالطاقة ( الريكى )    الأحد 26 سبتمبر 2010, 4:47 am

 bism 


العلاج بالطاقة ( الريكى )  




يعد الريكى أسلوباً علاجياً أمناً وواعداً بحسب رؤية المتخصصين فيه ، ويقوم على مبدأ تحرير حقل الطاقة الذي يحتوي على ما يسمى «الكي ـ طاقة الحياة» إذ تنساب هذه الطاقة بحرية من دون صعوبات . وهى نفس فلسفة المتخصصين الذين يعملون بالعديد من أساليب التداوى بالطاقة ومن ضمنها " الريكي "

حيث يرون بوجود حقل للطاقة الحيوية في جسم الإنسان يؤثر ويتأثر بالممارسة إذ تسري هذه الطاقة مارة بين المنافذ والممرات متدفقة بالطاقة «الكهرومغناطيسية» التى تنتج عن خلايا الجسم المتفاعلة مع عناصر الطاقة في الجسم ذاته أو المنتقلة من وإلى إنسان آخر وذلك بتمرير المعالج يديه فوق ما يطلق عليه منافذ الطاقة ، ويقدر عددها بـ 7 منافذ رئيسية في الجسد و9 منافذ فردية، وبمجرد تمرير يد المعالج الذي يشترط فيه أن يكون متمكنا، تنساب الطاقة من اليد لجسد الشخص المريض ، ويترتب على ذلك إزاحة أي انسداد سلبي يعطل قدرات الجسم. ويقوم المختص بتعديل مسار الطاقة لدي المرضى وبالتالي تحسين الصحة العامة والتخلص من التوتر والضغوط الحياتية.

ويرتكز العلاج بالطاقة على مبدأ يقول بأنه ، حيث يحل الفكر تحل الطاقة ، وهو ما يعرف بالوعي .

وتتألف كلمة Reiki من مقطعين هما Rei وتعني الطاقة الكونية ، و Ki تعني الطاقة الشخصية. ودور الرايكي هو العمل على التقاء الطاقة الداخلية بجسم الإنسان مع الطاقة الكونية خارج الجسم.

وكما توضح خبيرة العلاج بالطاقة مها نمور، والتى تعد واحدة من أبرز 18 اختصاصياً في هذا العلاج في العالم . فان الـ Reiki ليست نوعاً من التدليك أو السحر أو الطب البديل بل مجرد وسيلة للتواصل ما بين الكون والإنسان لان الطاقة هي أساس الحياة ونحن نستمدها من كل ما يحيط بنا كالهواء والماء والطعام وغيرها.
وترتكز مبادئ الريكي على النقاط التالية:

1 ـ اليوم فقط اليوم عش بدون غضب.

2 ـ اليوم فقط اليوم عش بدون قلق.

3 ـ اربح حياتك بشكل شريف (مهنة توافق تطلعاتك)

4 ـ كن حسناً مع الآخرين.

5 ـ العرفان بالجميل (احترام الحيوان والإنسان والبيئة لأننا كلنا من مصدر واحد).
تاريخ العلاج بالريكى :

يعد الريكى من أقدم العلوم الآسيوية ، وقد جاءت بداياته قبل 4 آلاف عام . وأعيد اكتشاف الريكى بواسطة الدكتور الياباني يوسيو في اليابان مطلع عشرينيات القرن الماضي عندما بدأ الطب البديل فى الانتشار في وقت كان اليابانيون يحافظون على تراثهم بطريقة لا تسمح للغير بالإفادة من خبراتهم وتجاربهم. وانتشر علم الطاقة في العالم عندما انتقلت عمادة إحدى تخصصات علم «الريكي» للمعلمة اليابانية تاكاتا التي ساهمت بدورها في انتشاره في الولايات المتحدة الأميركية.
فوائده :

للعلاج بالطاقة العديد من الفوائد النفسية والجسمانية والعقلية التي تؤدي للهدوء والاسترخاء وتقليل مقاومة الضغوط الانفعالية لدى الإنسان وتحفيزه على الإبداع ، وذلك بحسب آراء الخبراء العاملون فى المجال.
انتشاره :

تشهد الأوساط العربية في الآونة الأخيرة رواجاً للعلاج بالريكى المعمول به حالياً في المستشفيات الأوروبية جنباً إلى جنب فى الطب الحديث ، كما أنه بدأ العمل به في مراكز علاج خاصة في دول عربية عدة أبرزها الكويت ولبنان والسعودية . ويلاقي هذا العلاج إقبالا ملحوظاً لدى النساء والرجال على السواء ، وبخاصة الذين يعانون من أمراض عصبية وعضلية، هذا بالإضافة إلى ان بعض المرضى الذين يعانون من الإصابة بأمراض مزمنة كالربو والسكري وحتى السرطان أكدوا شفاؤهم التام منها بواسطة التداوى بالريكى.
أسلوب العلاج :

يعتمد المعالج والممارس لعلم الطاقة في معالجته على حركات بسيطة باليد تؤدي لتنشيط خلايا الأعضاء الضعيفة في الجسم وتحفيزها للقيام بوظائفها وإيجاد أسباب المرض الفيزيائية والنفسية ومسبباتها والتعاطي معها بدون عقاقير طبية. ويمتاز العلاج بخلوه من الأعراض الجانبية وعدم استخدامه أجهزة ولا أدوات طبية أو عقاقير وبالتالي لا يشكل خطورة على مختلف الفئات العمرية .

ويمارس العلاج بالطاقة عبر التلمس باليد وتكون حركتها دائرية خرطومية تمر فوق الجسم المستلقي. وتصل بالوقت نفسه على «الشكرات» وتغني مفاتيح الجسم التي تفتح جسمنا على الطاقة الكونية.

ولا ينسى الرايكي طريقة الغداء التي يتبعها الإنسان في حياته، فيطالبه بتناول كل ما هو حي يساعد في تجديد خلايا الجسم كالنبات والخضار الطازجة وكذلك عدم الانجراف وراء الشهوات والرغبات اثناء الاكل لان الاعتدال هو المطلوب دائماً والنظام الغذائي هو طاقة بحد ذاته نزود به معدتنا على قدر ما نحتاجه وليس على قدر ما نشتهي والا اصبنا بالانتفاخ المعوي وآلام المعدة والقولون وشعرنا بالكسل.
تجربة خبيرة عربية فى العلاج بالريكى :

وتتحدث خبيرة العلاج بالطاقة مها نمور، وهي واحدة من ابرز 18 اختصاصياً في هذا العلاج في العالم وعن تجربتها لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية فتقول : «قبل ان ابدأ بالعلاج أضر نفسي. فاتحول شخصياً لما يشبه الانبوب (اي صلة الوصل) فاتلقى الطاقة من الكون واعطيها للشخص الآخر امامي مما يتطلب مني تركيزاً كاملاً فممنوع علي التشنج والانزعاج او التأثر بأمور اخرى يتأثر بها الانسان العادي. ومن دون ان اتأثر ايضاً لمشاكل الشخص الذي يتلقى العلاج حتى لا تنخفض الطاقة لدي وعادة ما تستغرق الجلسة ساعة كاملة».

وتقول نمور «هذه العملية صعبة في البداية لا سيما اننا نعيش في غربة عن مشاعرنا ولكن من يبدأ في هذا الطريق يصل في النهاية الى نتائج رائعة فتولد عازلاً حولنا يحمينا من التشنج، عندها تعمل كل الاوعية جيداً وتفتح الشرايين وتساعد القلب على ان يعمل في شكل هادئ».

وتؤكد نمور ان اي خلل نواجهه في جسمنا يعني نقصاً في الطاقة وتقول: «عندما خلق الانسان خلق بطاقة معينة في جسمه ولولا الطاقة لا يمكن ان تقف شجرة او وردة فالطاقة اساس الحياة».

وتضيف: «انا لا اعالج مرضاً بل الانسان نفسه واساعده على فهم نفسه فلماذا نطلب النجدة من الآخر قبل ان نحاول بانفسنا وارى ان 90% من الحالات المرضية لدى الناس هي نفسية و10% عضوية. فمشاكل النفس تنعكس مباشرة على الجسم لذلك علينا ان نقوم بعملية صلح ما بين الخارج والداخل بين الوعي والحس فتكون نوعاً من الصلاة تنظف النفس وتجرنا الى احترام الذات والقبول بها كما هي دون مطالبتها باكثر من قدرتها» وتوضح نمور قائلة: «كل هذا لا يلغي العلاج الطبي المعروف به في المستشفيات وعند الاطباء».

ويحدد الرايكي سبع نوافذ في جسم الانسان تستقبل الطاقة وتساعد على الاتصال الخارجي وفي حال انسداد احدى هذه النوافذ بسبب ما لا يتم استقبال الطاقة بصورة صحيحة فيحدث الالم.

التكلفة التقديرية للعلاج بالريكى :

تبلغ كلفة العلاج بالطاقة للجلسة الواحدة حوالي مائة دولار اميركي وهي كافية تقول نمور لتعزيز الشخص الخاضع للعلاج بان يعين بنفسه قدر الامكان والا فعليه دفع الثمن بالمقابل.



عدل سابقا من قبل Hamdy Tawfik في الخميس 30 يناير 2014, 3:58 pm عدل 7 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Hamdy
Admin.
Admin.


مركز التسجيل: Alex


مُساهمةموضوع: رد: العلاج بالطاقة ( الريكى )    الأحد 26 سبتمبر 2010, 4:49 am




وسيلة سهلة وفعالة للعلاج والشفاء عن طريق التوافق الداخلي... يقوم مبدأ هذا العلم على تحقيق التوازن بين عنصري الين واليانج عن طريق توازن الطاقة الداخلية لجسم الانسان ويتم ذلك عن طريق مراكز الطاقة ( الشاكرا) وهي سبعة مراكز في الجسم متصلة بمسارات الطاقة الداخلية والتي هي بدورها تقوم بايصال الطاقة لكافة أجزاء الجسم.

علم الريكي علم ياباني من أصول صينية وتتكون كلمة ريكي من كلمتين:ري ( الطاقة الكونية ) كي ( الطاقة الشخصية ) يقوم مبدأهذا العلم على تحقيق التوازن بين عنصري الين واليانج عن طريق توازن الطاقة الداخلية لجسم الانسان ويتم ذلك عن طريق مراكز الطاقة ( الشاكرا) وهي سبعة مراكز في الجسم متصلة بمسارات الطاقة الداخلية والتي هي بدورها تقوم بايصال الطاقة لكافة أجزاء الجسم .

وعند انسداد هذه المسارات أو المراكز تنشأ الأمراض النفسية والجسدية . والمعالج أو الممارس لهذا النوع من العلاج يستطيع بتعلم حركات بسيطة من الاستفادة من حقل الطاقة المحيط بجسم الانسان فيساعده على تحقيق الشفاء الجسدي والعاطفي بإذن الله . الريكي وسيلة سهلة وفعالة للعلاج والشفاء عن طريق التوافق الداخلي ، ويمكن اختبارها إما بجلسات شخصية أو بالتعلم .
تمارين الريكي :تحسن أسباب الصحة والراحة لديك ولدى الآخرين بتقوية القدرة على التخلص من الأسباب الكامنة للألم والمرض ،

مع تمارين الريكي تتدفق طاقة عبر اليدين لتحقق التوازن على كافة المستويات الجسدية والعقلية والروحية .

تأملات الريكي : " تخفف " المشاكل الصحية بصورة طبيعية بتخفيف الإجهاد فهي تساعد على التغلب على الخوف وتحسين الرؤية في المواقف الصعبة مما يضاعف القدرة على اتخاذ القرارات الصائبة .

فوائد الريكي :

يقوم مبدأهذا العلم على عدة عناصر من أهمها أنه يعمل على توازن الطاقة الداخلية والتي بدورها تساعد على أيصال الطاقة عبر المسارات الى كافة الأعضاء الداخلية بجسم الإنسان .كما أنه بتحقق ذلك يتحقق الانسجام التام بين العقل والروح والجسد ،فتشفى الآلام بإذن الله ويرتاح الفكر وتتم السعادة .

كما أن تمارين الريكي تمارين سهلة التعلم ميسرة لمن أراد تعلمها ، تتدفق الطاقة عبر اليدين لتمتد الى مراكز الطاقة السبعة الرئيسة. وفي الدورات التي نعقدها يتعلم الحاضرون طرق للتأمل الذي يساعد على تصفية الذهن ، وتنمية الوعي ، والتحكم في الإنفعالات .

هل تحلم بمستقبل صحي جيد ؟ هل تحب أن تكون متحكماً بمشاعرك ؟ هل ترغب في تقوية مناعتك وتحسين ذاكرتك ؟ هل تعلم أن الريكي يساعد في تحقيق ذلك ؟

بتعلم الريكي سيكون بإمكانك مشاهده عظمة القدرة التي وهبها الله لنا وسماع صوتك الداخلي بوعي وبصيرة ، بينما تستمتع بالأحاسيس المرهفة لمشاعرك الوجدانية ، كل ذلك بتطبيق تمارين سهلة التعلم و غير مجهده . كما أن هناك العديد من الفوائد من تعلم الريكي وتطبيق تمارينه . فوائد تعلم الريكي:

التحكم في المشاعر في الظروف المختلفة . التغلب على المخاوف المرضية السيطرة على الغضب وتحجيمه .التخلص من القلق والتوتر والشعور بالطمأنينة. تحفيز الجهاز المناعي وتقويته وتسريع تجدد الخلايا.القضاء على الآلام الناتجة عن التوتر والقلق . . الشعور بالنشاط والحيوية والسعادة .وغير ذلك

ومما تجدر الاشارة اليه أن تمارين الطاقة تساعد بشكل فعال في حفظ التوازن الداخلي للإنسان ، الشئ الذي يساعد على التخلص من المشاكل النفسية والجسدية والتمتع بالسعادة


عدل سابقا من قبل HAMDY في الأحد 26 سبتمبر 2010, 5:01 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Hamdy
Admin.
Admin.


مركز التسجيل: Alex


مُساهمةموضوع: رد: العلاج بالطاقة ( الريكى )    الأحد 26 سبتمبر 2010, 4:52 am




هل حدث وأن نهضت من سريرك ولسان حالك يقول: “لا توجد لدي الطاقة الكافية لفعل كذا”؟ نعم حصل ذلك مرات ومرات، ففي الإنسان مسارات وقنوات تسري عبرها الطاقة الحيوية بنوعيها الموجب والسالب، والذي من الضروري توازنهما في كل الأحوال لتأمين التوازن لصحة الإنسان، حيث أن انسداد مجرى الطاقة على طول هذه القنوات، بسبب سوء التغذية والأمراض النفسية والابتعاد عن الجانب الروحي، يتطلب فتحها لتيسير فتعيد التوازن البدني والنفسي، وهنا يأتي العلاج بـ”الريكي” كأحد هذه الطرق العلاجية.

يعتبر الريكي علاجاً تكميلياً يرافق العلاج السريري، وهي كلمة يابانية مكونة من مقطعين “ري” التي تعني مجالات الطاقة المختلفة، و”كي” التي تعني الطاقة الحيوية التي تنبعث عبر جميع المخلوقات وتمدها بالحياة، حيث أن الذبذبات الكهرومغناطيسية تنتشر عبر الكون من المجرة حتى الذرة، وقد تم إثبات أن الجماد ما هو إلا حالة لهذه الطاقة. ولعل الآية القرآنية: “يسبح لله ما في السموات وما في الأرض” أصدق دليل على أن التسبيح لا يكون إلا من كائن حي.

ويساعد الريكي على التقليل من الآثار الجانبية للأدوية ويساعد على تقصير فترة النقاهة وتشجيع الجسم على الاسترخاء ودقة التركيز وتعزيز الثقة بالنفس وتسلسل الأفكار والمقدرة على التعبير وإظهار الجوانب الإبداعية في الإنسان وبعث الحيوية والنشاط بالجسم، كما يساعد في علاج الروماتيزم والمفاصل والشد العضلي وآلام العمود الفقري والتخفيف من آلام الحمل والطمث والتغلب على الأرق وغيرها من الأمراض المزمنة.

والريكي علاج بسيط وسهل، وقد يتعلمه الطفل منذ سن الثامنة، ويمكن لمن تعلم الريكي أن يعالج نفسه والآخرين، ولا توجد لديه أضرار جانبية، حيث ينقل المُعالج الذي يمتاز بطاقة عالية إلى شخص آخر يحتاج إليها. فلكل إنسان مجال مغناطيسي خاص به، أي هالة، تختلف من شخص إلى آخر كاختلاف البصمات، تنقل وتستقبل الطاقة اللازمة

. هذا ما دفع السيدة ماجدة عبدالعزيز مسعود إلى التخصص في هذا النوع من العلاج بعد أن اكتشفت طبيبتها قبل ١١ سنة وبالصدفة طاقة جسمها أثناء علاجها آلاماً في عمودها الفقري، وتأكدت هي من ذلك، بحسب قولها، عن طريق جماعة من بولندا مرّت بالقرب منهم في معبد الكرنك بصعيد مصر.

فحصلت على دبلوم من المعهد الهندي للطب التكميلي التابع للجامعة الدولية المفتوحة للطب التكميلي في الهند، وقامت بتأسيس مركز الهدى للارتقاء الروحي والتطوير الذاتي في دبي، مع حلم يراودها بتعميم العلاج بالريكي في الإمارات بعد أن صار شائعاً في أمريكا وأوروبا، حيث خصصت أقساماً للعلاج بالريكي في مستشفياتها على غرار مستشفى لندن، في حين بدأت بعض مراكز السبا في الإمارات تعتمد بعض أنواعه في علاجاتها التكميلية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

العلاج بالطاقة ( الريكى )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» سرار الحروف والاعداد وعلاقتها بالطاقة
» العلاج بضوء الفجر .
» كلية العلاج الطبيعى فى سطور

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جامعة القاهرة للتعليم المفتوح - منتديات المنار التعليمية :: المنتديات العامة :: الصحة والطب :: العلاج بالاعشاب والطب البديل-